امرأة مزقت الشريان

22 يناير 2018 - 6:07 م

بقلم : عبد الحكيم شني

 

سأنثر قصائد الحب في كل مكان أراك فيه

لن يعود أحمد مطر

ولن يأتي نزار آخر

سأشكي لك حبي المدمر

بشعري ونثري المضجر

مشاعري كأغصان مكسرة

كل فصل يزيدها خطورة

أحاسيسي كالعبيد

تنحني ولا تقرر

تستجيب لك دون أن تفكر

لم ينفع معك سلطان النبيد

في كل رشفة يناجيني الشوق البعيد.

سأنثر قصائد الحب في كل وردة أستنشق عبيرها

أتذوق عبير الورود

وخطاي تتجاوز ألف حرس عند عتبة الحدود

في كل خطوة يراودني عطر مختلف

زالت شكوكي أنه عطرك وأعترف

للقياك متشوق ومتلهف

سأنثر قصائد الحب في كل حلم أراك فيه

ضحكاتك في الأحلام

زمردة تغني عن نصف الكلام

تبتسمين أملا للمنايا

البراءة تنبع من كل الزوايا

تجاربك منوال سندريلا

على واجهة المرايا

وتنكسر الأحلام في نومي

إنكسار الصقيع ثم ألثهم همومي

أستيقظ شيئا فشيئا

أتأمل الوسادة

تلاشى جسدك

وأتعقب بقايا وبقايا

لأثر الجريما

عطرك الموغل في الوسادة

وصوتك المدندن من النافذة

عيناك موج موسيقى

تمطرني أشواقا

سأنثر قصائد الحب في كل ميعاد ألقاك فيه

في كل مكان وحلم أراك فيه

في عبير الورود

سأنثر قصائد الحب في كل الزوايا

ببقايا بقايا

أنايا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *