وكيل الملك بمحكمة امنتانوت يودع ثلاثة أفراد من عصابة تنشط في الاتجار في الذهب المغشوش بسجن لوداية

24 يناير 2018 - 5:27 م

أحالت عناصر الشرطة القضائية بمفوضية الأمن بإيمنتانوت، أمس الثلاثاء 23 يناير، على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالمدينة ذاتها، ثلاثة أفراد من عصابة تنشط في الاتجار في الذهب المغشوش.
وأوضحت مصادر عليمة، أن العناصر الأمنية المتابعة لهذا الملف، قامت بإيداع المتهمين بالمركب السجني الأوداية، بعد أن توبعوا من طرف النيابة العامة في حالة اعتقال من أجل النصب والاحتيال، وقدموا اعترافات ضمنية عن المنسوب إليهم في انتظار تحديد موعد لمحاكمتهما.
وسقط المتهمين في قبضة رجال الأمن، بعد أن توصلت عناصر من مفوضية الأمن بإيمنتانوت بإخبارية يقينية، تفيد قدوم ثلاثة أشخاص على متن سيارة “بارتنر” من مدينة أكادير في اتجاه مدينة إيمنتانوت وبحوزتهم كيلوغرامين من الذهب المزيف.
وترجع فصول هذه القضية، بعد أن قامت عناصر الشرطة القضائية بمداهمة سيارة كانت متوقفة بالقرب من فندق بحي أدار ومن ثمة وضع يدها على الكمية المحجوزة من الذهب والتوجه بها إلى صائغ للتأكد من سلامتها، قبل أن يتبين أن الأمر يتعلق بذهب مزيف، يتم بيعه من طرف العصابة بـ 10 ملايين سنتيم للكيلوغرام الواحد ويجري ترويجه على أساس أنه ذهب خالص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *