طلبة المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير بمراكش يساهمون في النهوض بالمرأة و الاطفال في وضعية صعبة

14 مايو 2018 - 11:17 م

ساهم طلبة المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير بمراكش في النهوض بالمرأة و الاطفال في وضعية صعبة ، من خلال اعادة تأهيل مرافق لجمعية وداد للمرأة والطفل بالاضافة الى مجموعة من الأنشطة لصالح نازلي نفس الجمعية من أطفال و سيدات.
و نفذ الطلبة عددًا من الأنشطة والفعاليات في إطار جهودهم لدعم هذه الفئة المهمشة من المجتمع . من بينها، دورات للتدريب النفسي من أجل توعية السيدات بمدى تأثير نفسيتهم في بناء شخصية الطفل و كذا كيفية التغيير الايجابي و الخروج من الواقع المحيط بهم.و تخلل هذه الدورات جمع لتبرعات و هبات لصالح الجمعية التي كانت في حاجة ماسة للمساعدة . كما تم تنظيم عملية ختان جماعي لعدد من اطفال الجمعية تلاها احتفال في اجواء يملوها الدفء، في محاولة منهم لرسم الابتسامة على وجوههم وتعويضهم عطف وحنان من افتقدوهم. و اختتمت الاحداث بتهيء فضاء ترفيهي بحديقة الجمعية و كذا اعداد قسم لتعليم المهارات الحياتية و الانجابية لصالح السيدات .
و عمل الطلبة المعنيين على تمثيل الجمعية بعدة طرق و في عدة فعاليات خيرية ، سعيا منهم للتعريف بالجمعية و مشاكلها و كذا مشروعهم لتنميتها ، حيث لقت مبادرتهم الشبابية تشجيعا من طرف عدد من الاوجه و الشخصيات البارزة في المجال الجمعوي المغربي .

محمد الهروالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *