البدلة البيضاء تجوب شوارع مراكش في مسيرة أساتذة لرفض التعاقد

23 يونيو 2018 - 10:00 م

تجمع عشرات الآلاف من الأساتذة المتعاقدين المنضوين تحت لواء “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التقاعد”، بمدينة مراكش نظموها اليوم السبت 23 يونيو، وذلك تزامنا مع انعقاد منتدى الأمم المتحدة حول الوظيفة العمومية.

وخرج “الطوفان الأبيض” للأساتذة المتعاقدين، في مسيرة كبيرة اخترقت عدة شوارع رئيسية بالمدينة الحمراء، مرددين شعارات قوية، تطالب في مجملها بإسقاط ما اسموه بـ”التعاقد المشؤوم”.

ومن بين أهم الشعارات المرفوعة خلال هذه المسيرة، “مامفاكينش مامفاكينش..مع الترسيم مامفاكينش”، “لا لا ثم لا للتعاقد المهزلة”، “بالوحدة والتضامن اللي بغيناه يكون يكون”، “الشعب يريد إسقاط التعاقد”.

كما رفع المحتجون لافتات دعوا فيها الحكومة إلى ضرورة “التعجيل بصرف مستحقات الأساتذة الذين لم يتوصلوا بها منذ أشهر من العمل في عدة جهات مغربية، وكذاصرف منح أساتذة فوج 2018 في أقرب وقت، مع إدماج جميع الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية”.

وكانت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين، قد طالبت في بلاغ سابق لها بـ”وجوب إسقاط التعاقد من أجل ضمان مدرسة عمومية تستحضر كرامة الأستاذ والأستاذة في أول اعتبار”، مشيرة إلى “استمرار الوزارة الوصية في سياسة دس الرأس في الرمال عملا بمبدأ النعامة في تدبير مشاكل المنظومة التربوية بأكملها”.

ووصفت التنسيقية الوطنية، نظام التعاقد بأنه “أخطر مخطط تصفوي تخريبي يستهدف تكريس الهشاشة وتخريب المدرسة العمومية”، داعية “كل الإطارات النقابية والحقوقية والمنابر الإعلامية الشريفة إلى المشاركة المكتفة في مسيرتنا الوطنية الثانية، كما أهابت بكل الأساتذة والأستاذات الالتزام بالبذلة الرسمية والشارة الحمراء لتجسيد هذه المسيرة والانضباط والانخراط الفعلي والقوي لإنجاح هذه المحطة البارزة”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *