الضابطة القضائية لدرك الصويرة تحل بجماعة سيدي عيسى الركراكي وتستمع للمعارضة والمجتمع المدني ومواطنين!!

9 أغسطس 2018 - 2:07 م

حلت صبيحة اليوم الخميس بجماعة سيدي عيسى الركراكي عناصر من الضابطة القضائية التابعة لسرية الدرك بالصويرة ، بأمر من الوكيل العام لمحكمة الإستئناف مراكش ،للبحث والتحري في شكاية سبق أن تقدم بهما خمسة أعضاء من الجماعة يقولون في إحداها أن رئيس الجماعة قام بالتصرف في أموال عمومية وأنفقها في إنجاز منشآت مائية ببعض الدواوير،و عرفت حسب تتبعهم غشا ملحوظا وعشوائية في الإنجاز دون أن تحقق الأهداف المرجوة .
وأكدوا في تصريحاتهم للضابطة القضائية الغش الواضح في أشغال الحفر والبناء والتتبع المشاريع المائية بدواوير ايت موسى ،و النغودات و ايت اجميعة،وبئر ودوار الشرفاء والرحوحات .
كما أثار هؤلاء في تصريحات فردية للضابطة القضائية مسألة الدعم المقدم لإحدى الجمعيات المحتكرة لتدبير النقل المدرسي وشاحنتين صهريجيتين للماء وسيارة الاسعاف.
ولم يفت المستشارون ذكر عملية اكتراء للسوق الأسبوعي للجماعة لنفس المقاول منذ سنوات .
ومن بين ما أثاره هؤلاء ظاهرة الموظفين الأشباح الذين لم تطأ أقدامهم مقر الجماعة التي يجهلون موقعها.
وفي نفس الإطار استمعت الضابطة القضائية إلى عدد من الفعاليات المدنية والمواطنين الذين أكدوا في محاضر الاستماع إلى حجم التجاوزات والمخالفات التي يقوم بها الرئيس بخصوص تدبير الجماعة للولاية الثالثة على التوالي ،وذكروا الخصاص الكبير الذي تعاني منها الساكنة في المجالات التي تدخل في الاختصاصات الذاتية للجماعة.

و من جانب آخر دخل المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام بجهة مراكش اسفي على الخط وأصدر بيانا يعلن فيه عن متابعته لهذا الملف وتوصله بالشكايتين التي تبيين حجم الاختلالات التي تعرفها صفقات المشاريع المبرمجة بهذه الجماعة كما دعا المرصد ان يأخد البحث والتحقيق مجراه الطبيعي و القانوني ،وعبر، في إطار تتبعه الملف عن استعداده لخوض كافة الاشكال النضالية والقانونية التي يكفلها القانون والدستور .
شيشاوة بريس …متابعة

.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *