ما هو سر النجاح في الحياة

31 ديسمبر 2018 - 11:37 ص

بقلم : جواد الغزال 

دأئما ما أقول أن سر النجاح هو العقل،  فالتخطيط الجيد لأمر ما يجعلك تصل إلي مرادك بسهولة وبدون مخاطر،  ولكن التوفيق أيضا من أهم أسرار النجاح فهو العامل المشترك مع العقل في النجاح ، بل تتجاوز نسبته النسبة المقررة على التخطيط فهناك أناس يراهم الجميع ، أنهم أصاحب عقول خارقه،  ولكنهم لا ينجحون فيما يقومون به من أعمال، وذلك طبعاً لأن التوفيق قد غاب عنهم ولم يحالفهم ،  لكن يجب أن يعلم الجميع أن النجاح لا يأتي إلى الذي يتمناه،  وهو جالسا في المنزل منتظر أن يطرق أحد باب منزله،  ويقوم ليفتح فيجد شخصا يحمل بين يده ظرف بداخله النجاح ( ويقول لك مبروك يا فلان أنت نجحت افرحو  يا ناس ) لا هذا بالطبع من رابع المستحيلات أن يحدث ، يجب أولاً أن تحدد الهدف الذي ترغب في تحقيقه وتنظر له جيدا من كل الزوايا والاتجاهات،  حتي تتعرف عليه عن قرب وتعلم ماذا تريد لكي تتمكن منه،  وعندما تفشل قد لا تحقق عدة اشياء وتحزن وتفعل مثلما يفعل الجاهلون ، وهو أن تجلس وتندب حظك على الوقت الذي ضاع منك في سبيل ذلك الحلم ، الذي لم يتحقق بل كن عنيدا وحاول مرات أخرى .
وليس مرة واحدة يجب أن تفشل كثيرا حتى تنجح عن قناعة مع الآخرين ، فالفشل هو ضريبة النجاح العارم والذي ينجح عن تكرار فشل يصبح نجاحه باهرا ، ولا يسقط من أعلى السلم بسهولة لأنه صعد إليه بصعوبة شديدة ، و النجاح فهو عامل نفسي من أهم سمات النجاح،  والثقة بالله.

والنفس بداخل كل شخص منا قدرات خاصة قد وهبها الله له فعليه أن يبحث عما بداخله ، ففيها  قوة الداخلية والقدرة على تحمل الظروف هم من أشد العوامل التي تساعد على النجاح،  فيجب على الشخص أن يعرف تمام المعرفة أن الوصول الى القمة ليس بسهل،  ويجب أن يؤهل نفسه إلي ذلك ويكون عقلة دائما في وضع الاستعداد ،  ومتأهب لما هو قادم وعليه قراءة ما يدور حوله،  والنظر إلي من سبقه لتلك القمة حتى يستطيع أن يصل إلي النجاح الذي يرغب فيه ، أما في الحياة العلمية أو عملية أو الشخصية،  هناك ثلاث أنواع لهم متطلبات خاصة حتى تستطيع النجاح فيما ترغب فيه،  منهم بالنسبة للحياة العلمية إذا أردت أن تنجح فيها فحدد الدرجات التي ترغبها واعمل على حصدها ولا تنظر إلي الآخرين.

خصوصا في تلك المجالات وأعتمد على عقلك،  وأشبعه بكل ما تريده فهو مؤهل علي ذلك ولكن قبل كل ذلك يجب أن تحب المجال الذي تدرسه،  حتى إن كنت مرغماً عليه انظر له بنظرة جديدة حتى تستطيع أن تعوض ما فاتك وتحبه .

 أما في الحياة العملية فسر النجاح يكمن في الدقة والنظام واحترام العمل،  وكذلك حب الشيئ الذي تقوم به حتي لوكنت مرغم عليه ، وحتى في الحياة الزوجية النجاح فيها يأتي عن حب و تعاون وشعور و تقدير الآخر وتقدير المسئولية،  فإذا توفرت كل هذا العوامل سوف تنجح الحياة بشكل جيد جداً،  فالنجاح سره التخطيط العقلي للهدف الذي ترغب تحقيقه،  والتوفيق هو المكافئة الربانية على الطموح و الرغبة و التفكير في الهدف فكن طموحا بتوفيق الله.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *