المغرب يستعد لعقد صفقة أسلحة غير مسبوقة لتغيير موازين القوى بالمنطقة.

31 يناير 2019 - 6:19 م

تستعد القوات المسلحة الملكية لعقد صفقة أسلحة ضخمة، وُصفت بغير المسبوقة، ستغير موازين القوى بالمنطقة.

وأوردت يومية “المساء” في عددها الصادر يوم الخميس 31 يناير الجاري، أن لقاءات ستجمع بين مسؤولين مغاربة وروس من أجل التفاوض حول صفقة سلاح ستوقعها الرباط مع موسكو.

وتزامن الحديث حول صفقة الأسلحة الروسية، مع الزيارة الأخيرة التي قام بها وزير الخارجية الروسي “سيرجي لافروف” للمغرب.

وتميزت زيارة وزير الخارجية الروسي للمغرب، بالحديث عن شراكة استراتيجية تطور من خلالها القوات المسلحة الملكية، قدراتها ومنظوماتها البرية والبحرية والجوية.

وأوضحت اليومية، أن مجموعة من جنرالات المكتب الرابع التابع للقوات المسلحة وسلاح الاتصالات والبحرية، زاروا العاصمة الروسية في وقت سابق، لبحث إمكانية التعاقد حول صفقة أسلحة ضخمة.

وتضم الصفقة المذكورة، الغواصة الروسية “أمور 1650” المعروفة بقدراتها القتالية العالية، بالإضافة إلى طائرات مقاتلة من نوع “سوخوي سو 34″، وعديد القطع العسكرية الروسية المتطورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *