نشطاء باقليم شيشاوة يرفعون شعار “ارحل” في وجه العامل “بوعبيد الكراب”

3 فبراير 2019 - 4:12 م

ياسين بوالصغرى:شيشاوة بريس

رفع مجموعة من النشطاء باقليم شيشاوة شعار “ارحل” في وجه المسؤول الأول بالإقليم “بوعبيد الكراب”، حيث أعلنوا عن إطلاق حملة على مواقع التواصل الإجتماعي، يدعون فيها لرحيل عامل إقليم شيشاوة الذي لم يقدم أي جديد للإقليم سوى المزيد من البؤس والتهميش والإحتقان الإجتماعي لسكان هذه المنطقة الجغرافية من الوطن.

وقد أرجع الناشطون برحيل عامل اقليم شيشاوة،سبب رفعهم لشعار الرحيل في وجه “بوعبيد الكراب” لكون الإقليم أصبح يعيش حالة كارثية من جميع النواحي، مما يستدعي التعجيل برحيل العامل وتعويضه بعامل آخر قبل أن ينفجر الوضع.

يذكر أنه منذ تعيين “بوعبيد الكراب” عاملا على رأس الإقليم، لم يقدم هذا المسؤول أي إضافات للإقليم أو أية مشاريع على أرض الواقع، بل اكتفى بكثرة التجوال والاستجمام على حساب معاناة الشيشاويين، بل الأكثر من ذلك أنه لازال يفكر ويدبر أمور الشأن الإقليمي بعقلية ما قبل القرون الوسطى ولعل صورته التي ظهر فيها وهو يقدم يده لتقبيلها من طرف بعض أعوانه لأكبر دليل، وهي الصورة التي أثارت سخرية العديد من رواد الفايسبوك فمنهم من قال ان عامل الاقليم يريد العودة بالإقليم الى زمن المجتمع العبودي ومنهم من قال انه يريد ان يفرض سياسته السلطوية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *