اسفي…10 سنوات سجنا نافذا في حق الرئيس السابق لجماعة خميس أنكا وموظفين وأمر باعتقال نائب رئيس بلدية سبت جزولة

27 سبتمبر 2018 - 5:17 م

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بآسفي، مساء الخميس 27 شتنبر 2018، بإدانة حميد الدردوري الرئيس اسابق لجماعة خميس أنكا، بعشر سنوات سجنا نافذا، وهو الحكم ذاته الذي صدر في حق الموظف الجماعي احمد الحيمر، ضابط تصحيح الامضاءات، ووكيل المداخيل صالح أوناس الذي يقضي عقوبة حبسية الى جانب الرئيس بثلاث سنوات .

وشمل الحكم ببراءة المستشار الجماعي محمد القشيري، في وقت أصدرت الهيئة القضائية ذاته، تطبيق المسطرة الغيابية في حق نورالدين السبيسي النائب الرابع لرئيس بلدية سبت جزولة، بعد فصل قضيته وادراج ملف قضيته بجلسة 08/11/2018.

وتوبع المتهمون بتهم تتعلق بالتزوير في محرر رسمي والمشاركة في تبديد اموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته, التزوير في محرر رسمي وتبديد اموال عامة موضوعة تحت يده بمقتضى وظيفته وتلقي فائدة في عقد, التزوير في محرر رسمي وتلقي فائدة في عقد والمشاركة في تبديد اموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته بمقتضى وظيفته وتلقي فائدة في عقد, المشاركة في تزوير محرر رسمي استعماله والمشاركة في تبديد اموال عامة موضوعة تحت يد موظف عمومي بمقتضى وظيفته والمشاركة في تلقي فائدة في عقد.
شيشاوة بريس…متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *