اقليم شيشاوة….بعد اعفاء المعذري، تنقيل فتح الله بوغرارة المدير الاقليمي للتجهيز باقليم شيشاوة الى الجهة الشرقية

16 أغسطس 2018 - 10:05 م

محمد وعزيز…شيشاوة بريس
‎أكدت مصادر عليمة لجريدة “شيشاوة بريس”،عن إجراء حركة داخلية تمشيطية واسعة في صفوف مدراء المؤسسات العمومية على صعيد إقليم شيشاوة، مشيرة إلى أن هذه العملية تندرج في إطار تكريس معايير الكفاءة والمردودية في تقلد وممارسة مهام المسؤولية، تنزيلا للمبدأ الدستوري القاضي بربط المسؤولية بالمحاسبة؛ واستحضارا لرهانات تنزيل الرؤية الاستراتيجية 2015-2030؛ وتماشيا مع أهداف الارتقاء بفعالية ونجاعة المرافق الإدارية، والرفع من جودة الخدمات التي تقدمها الإدارة للمواطنات والمواطنين في مختلف ربوع المملكة وعلى هذا الأساس، فبعد اعفاء “براهيم المعذري” المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي من مهامه والحاقه بالدار القديمة (مفتش بالتعليم الابتدائي) وحسب ذات المصادر،جاء الدور على “فتح الله بوغرارة” المدير الاقليمي للتجهيز باقليم شيشاوة الذي تم تنقيله الى اقليم تاوريت التابع للجهةالشرقية وتم إجراء حركة التنقيل، تحت إشراف ” عبد القادر اعمارة ” وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء وذلك استناد بالاساس على إجراء تقييم داخلي لأداء المديرية الاقليمية لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء باقليم شيشاوة، ارتكز على مجموعة من الاختلالات التي شهذتها المديرية ، من قبيل ضعف مستوى الانخراط في مشاريع الوزارة، وضعف القدرة على التخطيط وتدبير المشاريع باقليم شيشاوة، وعدم تحسين مؤشرات البنية التحتية خلال فترة تقلد المهام، وتدني مستوى الحضور الميداني، وعدم جودة تأطير المؤسسة،وغياب القدرة على الاستباق واتخاذ المبادرة وتسوية المشاكل الميدانية المطروحة، وعدم التواصل الفعال،وغياب القدرة على تعبئة المتدخلين والشركاء، والتحلي بالسلوك المهني القويم والاستقامة والنزاهة وروح المسؤولية،… وبذلك تكون الوزارة قد قطعت خطوة أخرى في إرساء دعائم حكامة وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء التي تزاوج بين المسؤولية والمحاسبة باقليم شيشاوة، وتُكَرِّسُ مبادئ الاستحقاق والمردودية وتكافؤ الفرص، وترسخ البعد الاقليمي في تدبير البنيات التحتية، بعد الدفعة القوية التي أعطتها الوزارة لتعزيز الحكامة الجهوية للمنظومة بمناسبة تفعيل التقسيم الإداري الجديد للمملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *