توقيف عصابة متهمة بتزوير صفائح السيارات ضواحي شيشاوة

5 فبراير 2018 - 2:27 م

أكدت مصادر متطابقة أن عناصر مركز التشخيص القضائي التابع للدرك الملكي بجهوية مراكش رفقة عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي بسعادة، وضعوا مساء اليوم الأحد 4 فبراير حدا لنشاط عصابة خطيرة متخصصة في تزوير صفائح السيارات وتفكيكها، وتمكنوا من ايقاف عنصرين أحدهما “بوليسي” سابق ينشطون كذلك بإقليم شيشاوة، وحجز سيارتين مزورة صفائحها وسيارتين يجري تفكيكهما بمحل قريب من السوق الأسبوعي “أربعاء السويهلة”.
وتأتي هذه العملية بعد فتح عناصر الدرك الملكي للمركز القضائي بسرية شيشاوة خلال شهر غشت الماضي، تحقيقا مع 3 أشخاص متهمين ضمن العصابة المذكورة من بينهم تقني بمركز للفحص التقني بمدينة العطاوية، والذي لم يلقى القبض عليه بعد، فيما الإثنين الآخرين جرى اعتقالهما مساء اليوم الأحد بدركية سعادة.
وتعود فصول الواقعة، حسب مصدر مطلع أنه بعد ايداع مستشار جماعي بمجلس جماعة لمزوضية لشكاية لدى وكيل الملك بابتدائية امنتانوت، منتصف يونيو 2017، تفيد تعرضه لعملية نصب واحتيال من قبل وسيط في قطاع السيارات وهو نفسه موظف بجماعة لمزوضية، ابتاعاه في البداية سيارة لم يتمكن من إخضاعها للفحص التقني بعد أن اتضح للتقني المختص أن الرقم التسلسلي للاطار الحديدي لا يتطابق ورقم صفيحة السيارة، وهو الأمر ذاته الذي أعيد عند عرضه لسيارة أخرى لدى نفس المركز، وهي السيارة التي استبدلها الأفراد الموقوفون للضحية حتى لا ينكشف أمرهم، لكن الأقدار شاءت أن توقع بهم لتباشر عناصر الدرك الملكي للمركز القضائي بسرية شيشاوة التحقيقات الأولية مع تقني بمركز للفحص التقني بمنطقة العطاوية و”بوليسي” سابق بمدينة مراكش وموظف جماعي كوسيطين، وزعيم العصابة المسمى “ح.ب” الذي جرى ايقافه اليوم الأحد بسعادة في نازلة أخرى تتعلق بتفكيك أجزاء السيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *