طفل عمره 5 سنوات يفارق الحياة بعد تعرضه للسعة عقرب غادرة

1 سبتمبر 2019 - 1:22 ص

تكررت فاجعة بجماعة سيدي عبد المومن  باقليم شيشاوة، بعد ان فارق طفل عمره 5 سنوات الحياة، بعدما لسعته عقرب بمنزله العائلي الكائن بدوار “تادنست” التابع لقيادة تولوكلت دائرة متوكة، منتصف ليلة السبت/ الأحد فاتح شتنبر، في طريقه إلى مستعجلات مستشفى الأم والطفل بمراكش.

وحسب معطيات من مصادر متطابقة، فالهالك المسمى قيد حياته “مروان. ب” أصيب بلسعة عقرب داخل غرفة بمنزل عائلته بالدوار المذكور، قبل دقائق من خلوده للنوم، ليتم نقله على وجه السرعة الى مستعجلات المركز الصحي بامنتانوت، وبعدها تم توجيهه مباشرة الى المستشفى الجامعي بمراكش لتلقي العلاجات الضرورية، إلا أنه فارق الحياة داخل قسم العناية المركزة متأثرا بسم العقرب القاتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *