فضيحة…اغنى جماعة تتعرض لعملية نصب كبيرة

31 يناير 2018 - 11:16 م

فجرت شكاية تقدمت بها جماعة مولاي عبد الله، التابعة لإقليم الجديدة، في شخص محاميها التونسي سامي سلمان، المقيم بالجديدة، والمنتمي إلى هيئة المحامين بالجديدة، فضيحة من العيار الثقيل، جين كشفت حصول صاحب عقار كان في وضعية نزع الملكية لدى الجماعة على قرض من البنك باسم ابنه القاصر بقيمة 290 مليون سنتيم، تم تسجيله بالمحافظةالأملاك العقارية الجديدة، رغم أنه كان في وضعية نزع الملكية بعدما استوفى ملفه جميع إجراءاته القانونية.

وكشفت معطيات أن العقار أصل الشكاية كان موضوع نزع الملكية، وكانت جماعة مولاي عبد الله قد اقتنته بالتراضي من أصل حوالي 53 هكتارا من العقارات المشمولة بمشروع تنموي، سيضم مرافق عمومية من قبيل سوق أسبوعي وسوق الجملة ومجزرة ومرافق أخرى حيوية ستعود بالنفع على سكان أغنى جماعة المغرب، التي يعيش شبابها البطالة والفقر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *