فضيحة :” المجلس الجماعي لمراكش يدعم مهرجان الفيلم ب 300 مليون سنتيم دون إقامة المهرجان .

25 يونيو 2018 - 12:22 م

أعلنت مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش، إلغاء دورة 2017 من المهرجان السينمائي الأبرز في المغرب والتي كان من المقرر إقامتها في شهر (ديسمبر) 2017 .

وأفادت المؤسسة في بيان نشرته على صفحتها الرسمية على موقع «فايسبوك» حينئذ ، بأن المهرجان سيتوقف لدورة واحدة فقط على أن يعود في 2018. وجاء في البيان: «هذا القرار يأتي لتمكين المهرجان من مواصلة مهمته المتمثلة ليس فقط في النهوض بالصناعة السينمائية المغربية، ولكن أيضاً للانفتاح على ثقافات أخرى وعلى الواقع الذي لا محيد عنه لعالمية الفن السابع».

و بعد سنة من الإلغاء يتأكد أن المجلس الجماعي لمدينة مراكش ساهم في تزويد المؤسسة بمبلغ 300 مليون سنتيم , بناءاً على إتفاقية شراكة بين المؤسستين , و كان يتعين على المجلس الجماعي لمدينة مراكش إسترجاع هذه الأموال العمومية بعد عدم تنظبم المهرجان لهذه الدورة .

المجلس الجماعي للمدينة الذي يرأسه محمد العربي بلقايد , لم يقم بإستفسار المؤسسة عن هذا المبلغ المالي الذي صرف من المال العام دون تبرير له على أرض الواقع , اللهم إن أستعمل كاملاً في صياغة بيان الإلغاء و نشره .

و في المقابل كان يمكن للمجلس الجماعي إن هو طالب بإسترجاع هذه الأموال في إستغلالها لدعم العشرات من الجمعيات الثقافية أو الفرق المسرحية أو تنظيم مهرجانات الأحياء و غيرها من الأفكار التي كان بالإمكان تنفيذها و قد تسهم في تنشيط المدينة التي جاءت في أسفل ترتيب المدن في اخر تقرير صادر عن وزارة الثقافة في ما يخص التنشيط الثقافي , و هي الرتبة التي تحصلت عليها المدينة لأول مرة في تاريخها مقارنة مع باقي المدن .

محمد بناليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *