مراكش…تقاعس السلطات في التدخل للحد من خطورة لاقط هوائي

14 سبتمبر 2018 - 3:23 م

تسائل مواطنون عن سر تقاعس السلطات في التدخل للحد من خطورة لاقط هوائي قدمت في شأنه شكايات مواطنين متضررين.

وتسائل مواطنون في اتصال بالجريدة إن كانت السلطات ستواصل تجاهل أضرار اللاقط الهوائي الخاص بإحدى شركات الاتصال “الريزو” الموجود حي المسيرة الثالثة بمراكش و بالضبط بالقرب من معهد التكوين المهني ، و الذي عانت من أضراره بعد وضعه على سطح أحد المنازل، خصوصا بعدما صار الامر يطرح امكانية تشكيله لخطر مضاعف بالنسبة لمرضى السرطان بعد تدشين مركز تابع لجمعية للا سلمى ضد السرطان بحي المسيرة.

ومن الرغم من الشكايات التي تم وضعها بهذا الخصوص في عهد الوالي لبجيوي و صبري منذ أشهر و التي عبر من خلالها مواطنون عن تخوفاتهم من المخاطر التي يشكلها هذا اللاقط على صحتهم و على صحة أولادهم ، إلا أنها لم تجد لحد الساعة الآذان الصاغية ، في انتظار تدخل الوالي الجديد كريم قسي لحلو.
وأكد البعض من الساكنة أن الوضع أصبح غير مفهوم ، كما أن الشكايات التي وضعوها بهذا الخصوص لم يتم إعطاؤها أي اهتمام و كأن الأمر لايعني الجهات المسؤولة ، كما أن صاحب المنزل و الذي وضع على سطحه اللاقط الهوائي يبدو أن المبلغ الباهض الذي يتلقاه من شركة الاتصالات صاحبة اللاقط جعله يرفض أن يتحاور مع السكان لايجاد حل يقيهم من خطورة هذا الوضع و الذي ستكون له انعكاسات صحية خطيرة سواء على المستوى القريب أو البعيد
ويناشد متضررون الوالي قسي لحلو قصد التدخل لوقف المعانات اليومية التي أضحوا يعيشونها منذ وضع هذا اللاقط بسطح المنزل المذكور ، كما طالبوا في الوقت نفسه بإصدار أوامره بعدم السماح مستقبلا بإقامة مثل هذه المنصات والتجهيزات الضارة بصحة المواطنين وسط التجمعات السكانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *