مرصد محاربة الرشوة يطالب برفع الحيف عن مستثمر شاب مراكشي تعرض لعراقيل بتهمة ممارسة الصحافة

19 سبتمبر 2018 - 11:03 م

وجه المكتب الجهوي بمراكش للمرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام، طلب رفع الضرر لفائدة شاب مراكشي منع من استغلال محل بجوار وادي اسيل اسوة بالعديد من الاشخاص.
واضافت الشكاية التي وضعت بالمصلحة المختصة بولاية جهة مراكش اسفي، أن مجموعة من الاشخاص استفادوا من استغلال العديد من المستودعات التابعة لوكالة الحوض المائي تانسيفت مراكش والمتواجدة بشريط واد اسيل شارع الواد منطقة حي ديور الشهداء، والمعدة لبيع مواد البناء من لبنات ورمل وغيرها.
هذا، وتم الشاب المراكشي بطلب الى مدير وكالة الحوض المائي تانسيفت مراكش قصد استغلال بقعة اسوة بسابقيه الى حين تسوية وضعية هذه المحلات.
والى ذلك، قام الشاب بتجهيز المحل رقم 31 ووضع به العديد من المنتوجات المراد تسويقها مثله مثل بقية المستغلين قبل ان يتفاجأ بتاريخ 2 شتنبر الجاري، بمنعه من طرف السلطات المحلية التي امرته باغلاق المحل الى حين حصوله على ترخيص.
علما ان هذه المستودعات تستغل بدون اي ترخيص منذ سنوات لاسباب غير معلومة حيث بلغ الى علمه انه يتم التحضير الى تفويتها لشخص اخر بطرق تطرح اكثر من علامة استفهام.
وعلاقة بالموضوع، تسبب المنع الغامض للسلطات المحلية للشاب من استغلال المحل وترك باقي المستغلين في خسائر مادية ومعنوية جسيمة.
شيشاوة بريس…متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *