وفاة اقدم مناضل بادويران اقليم شيشاوة

28 يناير 2018 - 4:38 م

عن سن يناهز 92 سنة انتقل الى رحمة الله الواسعة المقاوم المغربي الراضي أبريك، الذي شارك في حرب التحرير ضد الاستعمار الفرنسي لبلادنا، والمنتمي لما كان يسمى الاتحاد الوطني والاتحاد الاشتراكي لاحقا، بعد صراع مع المرض دام لستة أعوام.
وكان الفقيد واحدا من ضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان التي طبعت سنوات الرصاص ببلادنا، حيث تتوفر هيئة الأنصاف والمصالحة على ملفه الخاص، غير أن نضاله في صفوف رفاق المهدي بنبركة لم يشفع للرجل ليذكر أو ليكرم بزيارة رمزية من قبل القيادات الجهوية والمركزية للاتحاد الاشتراكي.
وبهذه المناسبة الأليمة يتقدم طاقم جريدة “شيشاوة بريس”، بأحر التعازي الى عائلة الرفيق الراضي أبريك راجين من الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *