وفاة رضيع في شهره الثالث بشيشاوة.. وشكوك حول تعرضه لاعتداء جنسي!

16 يوليو 2018 - 2:45 م

لفظ رضيع لا يتجاوزه عمره 3 أشهر أنفاسه الأخيرة، ليلة أول أمس السبت 14 يوليوز الجاري، بشيشاوة، قبل وصوله إلى مستشفى محمد السادس بالمدينة، الذي نقلته والدته إليه بعد اكتشافها أن رضيعها قد دخل في غيبوبة.

وقالت نور الهدى تمر، المندوبة الإقليمية لوزارة الصحة بشيشاوة في تصريح لـ”شيشاوة بريس”، أن أما ورضيعها ينحدران من حي اسمه بنحمادة بشيشاوة، قد أتت إلى مستشفى المدينة، وأخبرت طبيبة المستشفى بأن رضيعها يعاني من غيبوبة، حيث قامت طبيبة المداولة بالكشف عليه، وجدته بأنه متوفى”.

وأضافت أن الطبيبة اكتشفت بكون الرضيع عليه آثار كدمات واحمرار على مستوى مخرجه، مرجحة أن يكون قد تعرض لاعتداء جنسي على إثره خرجت أحشاء بطنه من دبره، لتقوم بإخبار الجهات المسؤولة، حيث تم العمل على وضعه بمستودع الأموات بالمدينة.

وأشارت المتحدثة إلى أن رجال الأمن قد حلوا بالمستشفى وقاموا بتحرياتهم حول الموضوع، تحت إشراف النيابة العامة، موضحة أنه تم نقل الرضيع المتوفى إلى مستشفى مراكش لإجراء التشريح الطبي، مؤكدة أن “الطبيب الشرعي هو الذي سيثبت إن كان الرضيع قد تعرض فعلا لاعتداء جنسي أم لا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *